أخبار حضرموت

السلطان بن عفرار يقيم مأدبة عشاء على شرف زيارة المقدم بن حبريش وقيادات من حلف ومؤتمر حضرموت الجامع إلى محافظة المهرة

8888
Aa


المهرة (حضرموت21) صلاح بوعابس 


أقام رئيس المجلس العام لأبناء محافظتي المهرة وسقطرى السلطان “عبدالله  عيسى بن عفرار” مساء أمس مأدبة عشاء على شرف زيارة المقدم “عمرو بن حبريش العليي” وكيل أول محافظة حضرموت رئيس حلف ومؤتمر حضرموت الجامع والوفد المرافق له من قيادات حلف ومؤتمر حضرموت الجامع إلى محافظة المهرة بحضور وكيل أول محافظة المهرة “مختار محمد سعيد” وقيادات وأعيان وشخصيات قبلية.


وأعرب المقدم “بن حبريش” عن الشكر والامتنان لقيادة وقبائل وأبناء المهرة على حسن الاستقبال وكرم الضيافة مشيراً إلى أن هذه الزيارة أخوية تجمع قيادات وشخصيات قبلية تأتي لتجدد الروابط المتينة والقوية بين أهل حضرموت والمهرة وتعزز من الشراكة النافعة بينهما والتفاهم حول قضاياهم التي تخدم الوئام والمصالح المشتركة. 

aser


بدوره جدد وكيل أول المهرة بالترحيب بالمقدم بن حبريش والوفد المرافق له من حلف ومؤتمر حضرموت الجامع مشيراً إلى أن هناك تنسيقا أمنيا مشتركاً بين المحافظتين ونطمح إلى خلق توأمة بينهما في كل المجالات.. مؤكداً بأن حالة الأمن والاستقرار في المحافظة سنحافظ عليها إلى جانب التاريخ والهوية واللغة.


موضحاً بأن حضرموت سيكون لها دور ومساهمة في مؤتمر الاستثمار القادم انطلاقاً من الشراكة الجادة والمشتركة. 

من جانبه أعرب السلطان “بن عفرار” عن سعادته بهذه الزيارة مشيراً إلى أن حضرموت والمهرة يجمعهما روابط تاريخية وجوار ومصالح ومصاهرة وأمل ومصير واحد. معبراً عن أمله في تواصل الزيارات واللقاءات بما يفيد مصالح المحافظتين وأمنهم واستقرارهم وإزالة أي شوائب أو سوء فهم. 


فيما أكد الشيخ عبدالرحمن باعباد إلى أن لهذه الزيارة انعكاسات إيجابية على النهضة التنموية والأمن والتعاون وستبعث رسائل  اطمئنان ووئام على المستوى المحلي واليمني والجوار والإقليم .


وقال عندما تجتمع هذه الهامات وتكون المقاصد بعيداً عن التحزب والانتماءات الضيقة يكتب لها النجاح وتثمر على تعاون دائم وتكامل للأدوار.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Try Audible Plus
زر الذهاب إلى الأعلى